الاستشارات الاجتماعية » مشكلات زوجية-الأسباب الخارجية » الزوجة وأم الزوج


12 - جمادى الآخرة - 1437 هـ:: 22 - مارس - 2016

حماتي ليست راضية عن كوني أشتري الهدايا لهم!


السائلة:ام سمر

الإستشارة:محمد سعيد دباس

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ،

مشكلتي تكمن في أمر أمّ زوجي ابنها ألاّ يصطحبني إلى منزلها من الآن فصاعدا .

أنا و زوجي نعيش في بلاد أوروبّية متزوّجان منذ سنتين. رزقنا بمولودة ولكنّ الله عزّ وجلّ ردّها إليه في شهرها الأوّل، ثمّ رزقنا مولودة أخرى في العام نفسه . الآن عمرها 8 أشهر و لم نزر بعد جدّيها و باقي الأسرة بحكم أنّهم يعيشون في بلد عربيّ و نحن مضطرّان لانتظار فصل الصيف كي نستطيع زيارتهم .
فوجئنا منذ أسبوعين عبر مكالمة هاتفيّة، و بعد أن تحدّثت مع خالتي أنّها تخبر ولدها أنّها لا تريدني في بيتها و الحجّة أنّي " لم أكرم ابنتها عندما زارتنا هنا في أوروبا حيث أنّي طبخت لها أرزا و هي مريضة بداء السكّري، علما أنّها تأخذ الأنسولين و تأكل من كلّ شيء ، و أنّي ناولتها علبة حلوى بطريقة غير لائقة وأشياء أخرى لم تعد تتذكّرها حسب قولها"
زوجي استنكر كلّ الهجمات لأنّه و الحمد لله كان حاضرا معنا طول الوقت الذي كانت أخته تزورنا فيه حيث أنّها لم تبت في بيتنا أكثر من ثلاث أو أربع ليال ، و كانت تفضّل البقاء في بيت أخيها الآخر علما أنّ الجميع في ذاك الوقت يكرهون الكنّة الأخرى. زوجي و أخوه الذي يصغره بعام تزوّجا في صيف واحد، و آنذاك لم تكن الكنّة الأخرى مقرّبة و كانوا يفضّلونني عليها .
فوجئنا بهذه المحبّة الجديدة و لكن لم نكن نتوقّع أن ينتقل العداء و نجد أنفسنا في هذا الموقف .

بطلبها هذا تحكم خالتي • علينا بالفراق طيلة العطلة الصيفيّة .
• عليّ بالبقاء عند أهلي بدون زوجي و هذا ليس أمرا جميلا في حقّي و لا أحد يرضاه لابنته
• عليّ بالخروج نهائيّا من العائلة و بالتالي يصبح الجميع مع زوجه إلاّ زوجي و كأنّه معاذ الله متزوّج بامرأة غير شريفة .
• تعذيب زوجي بالحكم عليه بالنظر إلى إخوته مع أزواجهم و أبنائهم و هو من يكبر الجميع يجد نفسه بعيدا عن بنيّته التي يحبّها حبّين (حبّها وحبّ أخيّتها الفقيدة) .

أرفض هذا الوضع لأنّي لا أرضاه لنفسي و لا له : إنّها تحطّم من شأني، و تضرب بكرامتي الأرض .

هو لا يريد مواجهة والدته و أبيه ( الذي أخذ صفّ زوجته و ابنته المدلّلة التي تزعم أنّها ستترك البيت أو تفعل في نفسها شيئا إذا دخلته أنا )
والله إنّي أدرك أنّه ليس في موقف سهل و لكنّي لا أستطيع تحمّل هذه المذلّة. لا أريد منه اتّخاذ موقف تجاه والديه وعقوقهما و لكنّي أريد نصرتي و عدم قبول الإهانة . أريد أن يضع كلّ واحد في مكانه، الأمّ هي الأمّ، و الزوجة و الأخت كذلك، و أن يأتي كلّ ذي حقّ حقّه .

لا أفهم لم كذبت أخته ؟! و لم أمّه لم تستعذ من إبليس منذ أكثر من عام ؟! .. لأنّ أخته زارتنا و أنا أتوحّم بمولودتي هذه بعد شهرين من عمليّة قيصريّة و شهر من فقدان رضيعتي الأولى ، أي أنّي كنت في حالة نفسيّة و صحّية سيّئة، و لكنّي قمت بالواجب و وفّيت، نحن ناس كرم و معتادون منذ الصغر على استقبال الناس أحببناهم أو كرهناهم ، و الله يعلم أنّي كنت فرحة بمجيئها .

الجدير بالذكر أنّي لم أكفّ عن إكرام والديه و إخوته وباقي العائلة تقرّبا إليهم رغم أنّي أحسست ببرودهم تجاهي وبتغيّر في معاملتهم منذ آخر زيارة لنا لهم مباشرة بعد وفاة بنتنا الأولى، حيث فوجئت آنذاك بناس يضحكون و يلعبون مع حفيدهم أمامنا دون أيّ اعتبار لحزننا ، و بخالتي و هي تعرض على زوجي زيارة صديقه في مدينة أخرى ظنّا منها أنّ ذلك الأمر يزعجني متجاهلة حزننا و رغبة زوجي في اللجوء إلى أحضان والديه بعد فقدان ابنته .
عابت علي أيضا عدم الضحك اقتداء بهم رغم حزنهم، علما أنّي لم أكن أبكي في حضورهم لكنّي لا أشاركهم "الفرفشة" و أكتفي بالنظر .
صدمت آنذاك بأنانيّتهم ، وزوجي أيضا صدم بدليل أنّه شبّ شجار بيننا مسح خلاله بكرامتي الأرض و بالتالي مواقف عدّة أهانني فيها و هم يتلذّذون بالفرجة . اخترت الصبر و عاملته برفق حتّى رجعنا إلى بيتنا حيث اعتذر بعد تعجّبه ممّا فعل معي و أكملنا المشوار .

آخر خبر اكتشفته هو أنّ حماتي ليست راضية عن كوني أشتري الهدايا لهم ولم يقل زوجي إنّه و زوجته اختارا أو اشتريا .. و لم لا يقوم بذلك وحده ؟ .

أنا وزوجي متشاجران ولا نتحدّث إلاّ بالرسائل و قد قال لي إنّه لن يضيع رضا والديه بسببي مع أنّه يعترف أنّي مظلومة لكنّه يحمّلني مسؤوليّة السماح لهذه المشكلة بتدميرنا.

لا أريد الآن أن يتركني و رضيعتنا وراءه وألاّ نفترق كعادتنا لأنّه ليس من المعقول أن نفترق و لو لمدّة زمنيّة بدون إرادتنا لكن امتثالا لرغبة أخته التي تصغره بعشرين عاما والحقيقة أنّي أظنّ أنّ هذه رغبة خالتي .
أظنّ و الله أعلم أنّ خالتي تحقّقت من مدى صبري ، بعد ما رأيت منهم في آخر زيارة و تجاهلها طيلة مدّة الحمل الثاني و بعد الولادة إذ أنّها لم تقم بالواجب على الإطلاق، و لكنّي لم أتذمّر و اخترت أن أعفي زوجي من شغل النساء لأنّي أريد راحته، قرّرت أن تضربني بهذه الضربة القاضية متأكّدة أنّ هذا سيكون السبب بيننا أنا و زوجي و أنّي لن أتحمّل هذه المرّة .

أريد منه أن يفعل كما فعل أخوه قبله حيث اصطحب زوجته غير المرغوب فيها و أجلسها عندهم 15 يوما و كانا يبيتان في غرفة حماتي بعد أن تركتها لهما رغما عن ابنتيها، لكنّه لا يجرؤ ..

ما العمل علما أنّي لن أتحمّل أن يتركهم يذلّونني و سيكون هذا هو السبب في طلاقنا لأنّي في حاجة إلى رجل يحميني ويفرض احترامي ، يعلم الله أنّي "أموت في زوجي" و لكن إن لم يفعل ستسقط صورته في عيني ، و لن أستطيع متابعة حياتنا الزوجيّة بأكمل صورة و حتما ستنتهي قصّتنا .

للمعلومة، حماتي و عمّي يعتمران سنويّا ، أنا متحجّبة وكبرت في أوروبا يعني أنّ عقليّتي أوروبّية بعض الشيء . أخوات زوجي و زوجة أخيه لا يلبسن الحجاب و كبرن في ذلك البلد العربي، و من الطبيعي ألاّ يكون تفاهم كلّي بيننا بحكم العقليّة ..
كنت أفضّل أن تواجهني أخت زوجي أو أمّه حتّى أعتذر إن كنت أخطأت في شيء دون قصد مع أنّي متأكّدة أنّي لم أخطئ ، و زوجي و أختي يشهدان على ذلك .

عذرا على طول الرسالة، أشكركم على جوابكم و وقتكم، رجاء عدم نشرها .
بارك الله فيكم و جزاكم عنّا كلّ خير .


الإجابة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،
ونشكر لك تواصلك مع موقعك لها أون لاين ونتمنّى لك التوفيق والنجاح في أمورك جميعها، والله نسأل أن يشرح صدرك للخير، ويوفّقك للهدى والحقّ، ويهدينا وإيّاك إلى صراطه المستقيم على الدوام.
الأخت الفاضلة أمّ سمر حيّاك الله...
• أسأل الله أن يوفّقك إلى كلّ خير طالما أنّك تريدين وجهه الكريم، وتريدين إصلاح ذات البين.

• أعتقد أنّك تواجهين عقليّة أناس مختلفة عن عقليّتك . أعانك الله .

• أرى أن تتريّثي ولا تتّخذي أيّ إجراء متسرّع. اصبري واحتسبي وستعود العلاقات إلى مجاريها بعون الله.

• اجلسي مع زوجك. أبلغيه بما تشعرين به. ناقشي الموضوع معه برويّة. أبلغيه أنّك أمّ أولاده وأنّك تحبّين وتقدّرين وتحترمين أمّه وأهله جميعا، وتريدين لها الخير وأنّك لا تريدين أن تكوني مبعدة عن عائلته، ولا تريدينه هو أيضا أن يكون مبعدا عن عائلتك. واحتسبي هذا عند الله.

• الحادثة التي وقعت لا تحتاج أن يختلف بشأنها اثنان . الأمر في منتهى البساطة. البنت أكلت طعاما قد لا يصلح لها، ولكنّ الذنب ذنبها أنّها أكلت، وليس ذنبك أنت .. لا حول ولا قوّة إلاّ بالله .

• أعتقد أنّ زوجك يجب أن يتكلّم مع أمّه إذا كانت علاقتك به كما تصفينها... لا أدري... وفّقكم الله.

• أعتقد أنّ زوجك وولدك بالنسبة لك هما أهمّ من أيّ أحد آخر. لا تقلقي ، لا تنزعجي ، دعي الأمور تسير بطبيعتها. لا بدّ لزوجك أن ينتبه إلى الموضوع إذا كان يريد وجه الله والدار الآخرة.

• هل سيسافر زوجك خارج البلد الأوروبي الذي تعيشون فيه لزيارة أهله هذا الصيف؟

• اطلبي منه أن تسافري معه حتّى لو أسكنك في شقّة مفروشة خارج بيت أهله. وهذا نوع من الضغط الأدبي عليه يلزمه أن يأخذك وطفلتك معه، وربّما يلين قلب حماتك وتطلب منه أن يأتي بك إليها لترى حفيدتها.

• حاولي أن ترفضي أن تبقي وحدك مع طفلتك في بلد إقامتك مهما استطعت، واستعيني بالله وكوني أديبة ومهذّبة في طلبك.

• خذي معك كلّ الهدايا التي كنت ستأخذينها لهم إذا كان الوضع عاديّا وعلى ما يرام.

• استعيني بالله وانتظري الفرصة السانحة، ولعلّها كما ألمحت يرقّ قلبها ويلين لرؤية حفيدتها، وبالتالي تذهبين إليهم.

• حاولي أن تتمالكي نفسك وأعصابك ، وتشجّعي للذهاب إليهم وقبّلي رأسها ويدها ، وسلّمي عليها بحرارة، وتجاهلي تماما ما بدر منها من تصرّفات، فهي أكبر منك، وأمّ زوجك، وهي عاطفيّة، أو قد تكون مزاجيّة ، لست أدري!...

• توكّلي على الله، وأكثري من الذكر والاستغفار وتلاوة القرآن الكريم وأسأل الله لك الهدى وتمام الهداية والسلامة والتوفيق، والله يحفظك ويرعاكم جميعا...

( عزيزي الزائر: المستشار بحاجة إلى أن يعرف تقييمكم للإجابة.. فلا تبخلوا عليه بالتقييم الموجود في أعلى الإجابة على اليمين .. ولا تبخلوا على المستشير برسائلكم وتجاربكم فإن الله في عون العبد ما دام العبد في عون أخيه )



زيارات الإستشارة:3000 | استشارات المستشار: 310


استخدام الكريمات أثناء الحمل
الحمل

استخدام الكريمات أثناء الحمل

د.عبد الله بن صالح بن عبد الله المسعود7293
أخجل أن يرى زوجي شعري هكذا ؟
الأمراض الجلدية

أخجل أن يرى زوجي شعري هكذا ؟

د.إبراهيم بن عبد الرحمن الحقيل9446

استشارات محببة

هل أعتبرها حيضا مع أن فترة الطهر أقل من 14 يوماً?
الأسئلة الشرعية

هل أعتبرها حيضا مع أن فترة الطهر أقل من 14 يوماً?

السلام عليكم ورحمة الله..أحببت السؤال عن مجيئ الدورة الشهرية...

د.فيصل بن صالح العشيوان2957
المزيد

مكرر سابقا
الأسئلة الشرعية

مكرر سابقا

السلام عليكم،،،

امراة تشتكي من زوجها فهو يضربها ضربا مبرحا...

قسم.مركز الاستشارات2957
المزيد

هذه المدارس لا تهتم باللغة العربية
الإستشارات التربوية

هذه المدارس لا تهتم باللغة العربية

السلام عليكم ورحمة الله..rnابنتي في الصف الأول الابتدائي حالياً...

رانية طه الودية2958
المزيد

هل من الضروري إلحاق الأطفال بمراكز النشاطات؟
الإستشارات التربوية

هل من الضروري إلحاق الأطفال بمراكز النشاطات؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. rnأبدأ أولا بشكركم الجزيل على...

د.عبدالله بن ناجي بن محمد المبارك2958
المزيد

عصبيتي جعلت طفلي يفقد الثقة بنفسه! ( 2 )
الإستشارات التربوية

عصبيتي جعلت طفلي يفقد الثقة بنفسه! ( 2 )

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rnأنا صاحبة استشارة عصبيتي جعلت...

د.عصام محمد على2958
المزيد

طفلي عمره شهر ويتعبنا كثيراً حتى ينام!
الإستشارات التربوية

طفلي عمره شهر ويتعبنا كثيراً حتى ينام!

السلام عليكم .. عندي طفل عمره شهر يتعبنا كثيراً حتى ينام وخاصة...

فاطمة بنت موسى العبدالله2958
المزيد

همّه كلّه أهله وزوجته الأولى ومكانته الاجتماعيّة!
الاستشارات الاجتماعية

همّه كلّه أهله وزوجته الأولى ومكانته الاجتماعيّة!

السلام عليكم أنا زوجة ثانية عقد عليّ وحتّى هذا الحين لم أذهب...

عزيزة علي الدويرج2958
المزيد

تذاكر قبل الاختبارات يوم أو يومين فقط!
الإستشارات التربوية

تذاكر قبل الاختبارات يوم أو يومين فقط!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، وبعد : ماذا نصنع تجاه الطالبة...

د.مبروك بهي الدين رمضان2958
المزيد

زوجتي لا تريد أحدا أن يسألها أين ذهبت أو من أين أتيت!
الاستشارات الاجتماعية

زوجتي لا تريد أحدا أن يسألها أين ذهبت أو من أين أتيت!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أنا متزوّج ولديّ طفلان وزوجتي...

أ.سماح عادل الجريان2958
المزيد

أريد تركه ولكن يصعب عليّ لأنّه لا يستغني عنّي!
الاستشارات الاجتماعية

أريد تركه ولكن يصعب عليّ لأنّه لا يستغني عنّي!

السلام عليكم ورحمة الله أنا فتاة في عمر إحدى وعشرون سنة مسلمة...

د.مبروك بهي الدين رمضان2958
المزيد